قصص اطفال

الثعلب والعصفور الصغير قصة مفيدة للأطفال من كتاب كليلة ودمنة

ما اجمل تلك الحدوته الصغيرة  التي نحكيها لأطفالها الصغار قبل النوم ، فتعلمون بها فكره جديده ونضيف الي رؤوسهم الصغيره شيئا نافعا ومفيدا بالحياة ،  واليوم نقدم لكم في موقع قصص واقعيه قصه بعنوان الثعلب والعصفور الصغير من كتاب كليله ودمنة قصه للأطفال قبل النوم

 
الثعلب والعصفور الصغير
 
الثعلب والعصفور الصغيراستيقاظ الثعلب من النوم وهو يشعر بالجوع الشديد ،  ولم يكن في منزله ما ياكله فانطلق في الغابه يبحث عن طعام ، فكلما راى أرنب انقض عليه حتى يأكله ويفترسه ،  ولكن الارنب يفر منه مسرعه واذا احاول الامساك به بفر الارنب بسرعة  كبيرة في الغابة ، سار الثعلب كثيراً باحثاً عن اي شئ يأكله حتى كاد يموت من الجوع والتعب ، وكلما راى فأر صغير اسرع خلفه فدخل الى جحرة سريعا واختبىء .
وهنا فجاه راى الثعلب عصفور صغير مشغول بالتقاط الحب من على الارض ، فانقض الثعلب عليه بسرعه كبيرة  وامسك  العصفور الصغير، وهنا قال العصفور الصغير للثعلب  : ماذا تفعل بي ايها الثعلب انا صغير الحجم ليس لدي  اللحم  الذي سيكفيك ليشبعك ، لا اغني من جوع صدقني لن تستفيد من اكلي شيء .

نظر الثعلب الى العصفور النحيف وعرف ان  كلامه صحيح  ، واكمل العصفور بذكاء كبير : إن تركتني ايها الثعلب قلت لك نصائح ثلاثه تكون نافعه لك في حياتك  ، فان اطلقت سراحي الان اعطيك النصيحه الاولى ،  واعطيك النصبحة الثانية ، وانا فوق غصن الشجره هناك ، واعطيك النصيحة الثالثة  و انا طائر في الهواء ايها الثعلب ، لن تندم يا صديقي فانا لن اسد جوعك بحجمي الصغير ولكن نصائحي ستفيدك كثيرا بالحياة وستحصل من خلالها على صيد سمين .
كان الثعلب جائع بشدة ففكر بهدوء قائلاً في نفسه : حتى ان اكلته فلن اشبع، نظر الثعلب في العصفور وقال له : حسنا هيا طر واعطني النصيحه الاولى قال العصفور الصغير ”  لا تندم على ما فوت من امر في حياتك ايها الثعلب ” ،  شعر العصفور  بانه حر وبان الثعلب لن يلتهمه ، فقال الثعلب و النصيحه الثانية ايها العصفور ، ما هي ؟
رد العصفور بمكر قائلا : لا تصدق كل ما يقال لك  وكل ماتسمع  ، ثم طار  في الهواء وهو يكمل قائلا :  لو انك التهمتني  لاشبعك لحمي القليل ولارتويت من دمي ايها الثعلب ، شعر  الثعلب بالحنق والضيق على فوات الفرصه ، ولكنه نظر الى العصفور وقال ، ولكن اين النصيحه الثالثه كما وعدتني ايها العصفور ،  فقال العصفور تعلم ان تنتفع من النصائح التي تعطي إليك يا صديفي ولا تهملها ، طار العصفور فوق حتى غاب عن نظر الثعلب .
انطلق الثعلب يبحث عن طعام من جديد ،  مر على لوحة كتب عليها احذر الوقوع في البئر  ، فقال لا لا لن اصدق كل ما اسمع وما هو مكتوب كما اخبرني العصفور ،   عبر الثعلب وسقط بغبائه في البئر حتى مات لانه لم يصدق ولم يستمع للمكتوب.
وفي النهايه نتعلم من القصه اهميه حسن التصرف في المواقف الصعبه التي تحتاج لذكاء ، فلقد استطاع العصفور الصغير من  مواجهه الثعلب الضخم رغم صغر سنه وحجمة بذكاء وحسن تصرف ، واستطاع ان ينجوا بحياته ، يجب علينا ان نتابع النصائح والارشادات المكتوبه  في اللوحات والتحذيرات حتى نحافظ على حياتنا فلو اتبع الثعلب النصيحه المكتوبة  وصدق بان هناك بئر ، ما كان سقط في البئر .

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق