قصص اطفال

قصة أبناء الملك

في زمن بعيد كان يعيش ملك اسمه الملك سليمان ، كان للملك سليمان ثلاثة أولاد ، الأول كان اسمه سامي  ، والثاني اسمه جود ، والثالث اسمه جواد ، وكان الملك على فراش الموت ، متعب للغاية ، أراد الملك أن يترك الحكم

لأحد أولاده ولكن من أجل ذلك كان لا بد أن يختبرهم ليرى أيهم أحق بالملك .
طلب الملك من أولاده أن يذهبوا في اليوم التالي إلى المحكمة ، كان الملك يشعر بأن وقته في الدنيا ليس طويلًا ، وبالتالي أراد أن يطمئن قبل أن يفارق الحياة ، طلب الملك من أولاده أن يملأ كلا منهم غرفته بما يحب ، أهم شيء أن تمتلئ الغرفة تمامًا بهذا الشيء ، لم يشترط الملك شيء محدد بل ترك الاختيار لأولاده ، وأخبرهم أن من تمتلئ غرفته تمامًا سيكون هو الملك من بعده .
أحضر الابن الأول  سامي الكثير من الماسات ، ولكنه لم يستطع أن يملأ إلا نصف الغرفة فقط ، أما الابن الثاني جود فقرر أن يحضر قطن ليملأ به الغرفة  ولكن  القطن أيضا لم يكن كافيًا ليملأ الغرفة ، أما الابن الثالث جواد فقد وضع مصباح في منتصف الغرفة تمامًا ، وبالتالي تمكن هذا المصباح من أن يملأ الغرفة بالضوء .
أعجب الملك بما فعله جواد وقرر أن يكون هو الملك القادم ، وشعر الأخوين بالخجل من أنفسهم ، لأن أخيهم الأصغر تمكن بحكمته وذكاءه من أن يفوز بالتحدي ، ويصبح هو الملك الجديد ، وحين توفى الملك تولى جوادالحكم وعين أخوية ، سامي على خزينة الدولة ، وجود للإشراف على محاصيل الدولة .
الحكمة من القصة :1. صغر السن لا يعني أن ينقصك الحكمة أو الذكاء .2. اختياراتنا في الحياة هي التي تحدد من نكون وإلى أين سنذهب .3. الحكمة والذكاء والتفكير السليم هم دائمًا السر وراء تفوق الأفراد وتقدمهم .4. يجب أن تكون أفكارك دائمًا خارج الصندوق ، وألا تفكر بطريقة تقليدية .5. دائمًا استعن بخبرات من حولك واستغلها لمصلحتك .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Back to top button