قصص اطفال

قصة أمي السيئة

كانت والدة دانا مجتهدة جدًا لدرجة أنه بإمكان أي شخص سماعها كل يوم وهي تحدث ابنتها : يا دانا عليك الانتهاء من وجبة الإفطار ؛ عليك أن تأكلي كل الخضروات ؛ نظفي المكان بسرعة ؛ يجب عليك النوم مبكرًا ؛ ذاكري دروسك ؛ و.. و..

و.. ، وهكذا الكثير من الأوامر التي كانت تعطيها لابنتها .
وفي يوم من الأيام  كانت دانا تحدث  نفسها قائلة : أمي سيئة للغاية ، إلى متى سأستمر هكذا ؟ كل يوم أتلقى الأوامر منذ أن أستيقظ من النوم وحتى أذهب إلى السرير ، يجب أن أذاكر أكثر من اللازم  وألا أمشي بمفردي ، أريد أن أفعل يومًا ما شيئًا مثل أصدقائي ، حيث أن آبائهم لا يزعجونهم ، فهم يفعلون ما يريدون في أي وقت ، ولكن أمي أنا سيئة جدا .
مرت السنوات سريعًا وأصبحت دانا شابة ذات صحة جيدة بفضل والدتها ، ثم دخلت الجامعة وتخرجت منها بدرجة امتياز ، كما أنها أصبحت طباخة ماهرة في البيت ، وتعلمت أن الصديق الحقيقي هو ما يمكنها أن تثق به ، لذلك نجحت في اختيار زوجها ، حتى أصبحت تمتلك عائلة جميلة.
تمكنت دانا من رعاية عائلتها والاهتمام جيدًا بصحتهم مثلما تعلمت من أمها ، وأصبحت تحدث نفسها قائلة : كل شيء جيد يحدث معي هو بفضل أمي التي أسميتها ذات يوم أم سيئة ، إنها الآن الشخص الذي أدين له بالفضل في كل الأشياء الجيدة ، الآن أريد فقط من أولادي حينما يطلقون عليّ لقب أم سيئة أن يتعلموا أن ما أفعله من أجلهم هو شيء جيد ، حينما نكون صغار فقط نعتقد أن ما تفعله الأمهات هو أمر سيء .
علمت دانا أخيرًا أن ما كانت تعتقده وهي صغيرة أمر خاطئ ، وأن ما فعلته أمها معها كان بسبب حبها لها ، لأن الأمهات دائما تفعلن الأفضل من أجل أبنائهن ، لأنه لا يوجد في العالم أفضل من نصائح الأم .
الحكمة من القصة :
عليك الإنصات جيدًا إلى نصائح أمك وعدم مخالفتها في شيء.
 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Back to top button