قصص اطفال

قصة سالي المشهورة

كان يا ما كان في قديم الزمان ، كانت هناك فتاة معروفة جدًا في المدرسة تدعى سالي ، فقد كانت ذكية ولطيفة وعلاقتها على ما يرام بالجميع ، لهذا لم يكن من قبيل المصادفة أن تكون لدى سالي شعبية كبيرة للغاية ، فمنذ سن مبكرة بذلت جهدًا لتكون لطيفة وودودة مع الآخرين ، وذات مرة دعت الفصل بأكمله إلى حفلة عيد ميلادها ، ومن وقت لآخر كانت سالي تقدم الهدايا للجميع .
وكان لسالي أصدقاء كثيرين كانت دائما مشغولة معهم ، لدرجة أنها لم تكن تملك فرصة لقضاء بعض الوقت مع أصدقاءها الآخرين. شعرت سالي بأنها محظوظة للغاية ، فلا توجد فتاة أخرى لديها الكثير من الأصدقاء في المدرسة وفي الحي مثلها ، لكن كل شيء تغير في يوم الصداقة الوطني ، ففي ذلك اليوم كان الجميع في المدرسة يقضون وقتًا ممتعًا في الرسم وتقديم الهدايا .
وكان على الجميع يومها

تقديم ثلاث هدايا لأصدقائهم الثلاثة المقربين ، وتمتعت فيونا في ذلك اليوم بمهمة اختيار ثلاثة من بين جميع أصدقاءها ، وحينما انتهت من تقديم جميع الهدايا وتقاسمها بين زملاء الدراسة ، كانت سالي هي الوحيدة التي لم تتلق هدية ! فشعرت بالحزن وقضت ساعات في البكاء .
كيف يمكن أن يحدث ذلك لقد بذلت الكثير من الجهد ليكون لديها الكثير من الأصدقاء ، وفي النهاية لم يرها أحد كأفضل صديق لهم في هذا اليوم ؟ جاء الجميع وحاولوا مواساة سالي لفترة من الوقت ، لكن كل واحد بقي فقط لفترة قصيرة قبل المغادرة ، وهذا بالضبط ما كانت تفعله سالي مرات عديدة للآخرين .
فأدركت يومها أنها كانت رفيقة جيدة لديها معارف كثيرة ، لكنها لم تكن صديقة حقيقة لأحد ، لقد حاولت ألا تتجادل مع أي شخص رغم أنها حاولت الاهتمام بالجميع ، لكنها الآن قد اكتشفت أن ذلك لم يكن كافيًا لخلق صداقة حقيقية ، وعندما عادت إلى المنزل في تلك الليلة ظلت تبكي ، وسألت سالي أمها أين يمكنها العثور على أصدقاء حقيقيين ؟
فأجابت والدتها : لا يمكنك شراء الأصدقاء بابتسامة أو بضع كلمات جيدة ، إذا كنتِ تريدين حقًا أصدقاء حقيقيين ، سيكون عليك أن تعطيهم الوقت الحقيقي والعاطفة الجيدة ، فبالنسبة للصديق الحقيقي يجب عليكِ دائمًا أن تكوني متاحة في الأوقات الجيدة والسيئة .
فقالت سالي لأمها : لكنني أريد أن أكون صديقًة لكل شخص ، أنا بحاجة إلى مشاركة وقتي بين الجميع .
فقالت والدتها : عزيزتي ، أنت فتاة جميلة لكنك لا تستطيعين أن تكون صديقًة مقربًة للجميع ، ليس هناك ما يكفي من الوقت لتكوني متاحًة للجميع ، لذلك من الممكن أن يكون لديك القليل من الأصدقاء الحقيقيين ، أما الآخرون فسيكونون من رفاقهم أو معارفهم ، لكنهم لن يكونوا أصدقاء مقربين.
حينما سمعت سالي هذا قررت تغيير طريقتها في التفكير ، حتى تتمكن أخيرًا من الحصول على بعض الأصدقاء الحقيقيين .
في تلك الليلة وقبل أن تخلد للنوم فكرت سالي في ما يمكن أن تفعله للحصول على أصدقاء ، وفكرت في والدتها التي كانت على استعداد دائم لمساعدتها ، وكانت تتعامل مع كل ما يؤرق سالي من مشاكل ، وكانت دائمًا تغفر لها أخطائها وقد أحبتها كثيرًا ،وهنا أدركت سالي أن هذا ما يخلق الصداقة  فابتسمت سالي بملء فمها ، مدركة أن لديها بالفعل أفضل صديق يمكن لأي شخص أن يريده في الحياة .

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق